مــركز الدفاع عن الحريات الاعلامــية في العراق

مــركز الدفاع عن الحريات الاعلامــية في العراق

موقع مركز الدفاع عن الحريات الاعلامية مركزنا يعنى بالدفاع عن الحريات الاعلامية وحرية الرأي ويطالب بأحترام الاعلامي كونه العين الراصدة للأحداث وللمركز وكالة انباء السبق بريس وصحيفة السبق العراقي - مدير المركزالاعلامي علي الدايني للتواصل www.cdmfiraq.com

يعلن مركز الدفاع عن الحريات الاعلامية عن أفتتاح معهد العراق الحرللتدريب والتأهيل الاعلامي في مقره الواقع في حي أبي نؤاس عمارة الثريا الطابق الثالث
رابطة شرق القناة في مركزنا تباشر عملها في نادي الفارس العربي بمنطقة الشعب ببغداد
مركزنا يقلد سفير الطفل العراقي بدرع الحرية لمشاركته الفاعلة في خدمة الاعلام التخصصي العراقي
افتتح مركز الدفاع عن الحريات الاعلامية في العراق فرع الكرخ في منطقة حي التراث فألف مبروك الافتتاح
مركز الدفاع عن الحريات الاعلامية يفتتح باب الترشيح لأعضاء المركز للأنخراط بالدورات التخصصية الخارجية والتي ستقام بالتعاون مع جهات دولية
اعلان اعلان اعلان يقيم معهد العراق الحر للتدريب والتأهيل الاعلامي دورات تخصصية بالمونتاج أيفيد - بريمير - برامج ساندة ودورة في لغة الاعلام في الوسائل المرئية والمسموعة والمقروءة أعداد المراسلين والمقدمين والمذيعين وبأسعار رمزية فعلى الراغبين بالمشاركة الاتصال على الهواتف التالية 07705829897 07901333325 07706972815او زيارة الموقع www.cdmfiraq.com
للتواصل اكثر مع مركزنا يمكن استخدام الرابط التالي للموقع الرسمي الذي افتتح مؤخراwww.cdmfiraq.com
مركز الدفاع عن الحريات الاعلامية يفتتح مكتب للمقر العام في بغداد حي أبي نؤاس عمارة الثريا الطابق الثالث
زاروفد من النادي العربي مقر مركز الدفاع عن الحريات الاعلامية وقلد الوفد الاعلامي علي الدايني بدرع النادي
قلد مركز الدفاع عن الحريات الاعلامية وزارة حقوق الانسان بدرع الحرية لمناسبة يوم اعلان وثيقة حقوق الانسان العالمية
افتتح مركز الدفاع عن الحريات الاعلامية في العراق شبكة العراق الحر الاخبارية والتي تتضمن مفاصل مهمة ومنها وكالة انباء العراق الحر للأخبار ومجلة صوت الحق واذاعة وكالة انباء واح وتلفزيون واح على الشبكة العنكبوتية
يحذر مركز الدفاع عن الحريات الاعلامية من ان البعض من ضعاف النفوس قد باتوا ينتحلون صفات بحجة انهم من العاملين في مركزنا لذا يرجى من التأكد منم اي صفة بالأتصال على الهاتف التالي 07901333325
معهد العراق الحر للتأهيل والتدريب الاعلامي يفتتح باب التسجيل للدورة الخامسة للغة الاعلام في الصحافة والاذاعة والتلفزيون اعداد المراسلين والمقدمين والمذيعين
يعتزم مركز الدفاع عن الحريات الاعلامية في العراق أففتاح مكاتب للأستشارات الاعلامية والاعلانية والخدمات الصحفية في عدد من فروع ومكاتب وروابط المركز بكل العراق لتقديم الخدمات لكافة المستفيدين

    واقع العراقيين العاملين في الشركات الاجنبية

    شاطر

    امير الاسدي

    عدد المساهمات : 1
    نقاط : 3
    السٌّمعَة : 0
    تاريخ التسجيل : 14/12/2010

    واقع العراقيين العاملين في الشركات الاجنبية

    مُساهمة  امير الاسدي في الثلاثاء ديسمبر 14, 2010 6:26 pm

    العراقيين وحماية حقوقهم......


    يمر العراق حاليا في فترة الانفتاح الاقتصادي والتجاري وحتى الاجتماعي على العالم الخارجي بعد فترة طويلة من الانعزال بحكم الظروف المعروفة للكل .وكاي انفتاح على الاخر تزامنت هذه الظاهرة مع نتائج ايجابية وسلبية مست وستمس قطاعات واسعة من شرائح المجتمع العراقي ومنها على الاخص الشريحة التي تعمل بصورة مباشرة مع هذه الشركات .
    من الامور الجيدة التي سوف يستفاد منها العراقيون نقل الخبرات وتعلم الكثير من الامور الخاصة بالعمل بدا من الانضباط في العمل الى تعلم نمط ادارية متطورة لم يعهدها الكثير من الاداريين العراقيين.
    في نفس الوقت ظهرت هناك امور سلبية كثيرة يمكن ان نلخصها في النقاط التالية :

    1.عدم وجود اي جهة تحمي العامليين العراقيين في هذه الشركات وخاصة في القرارت التعسفية الخاصة بفصل الموظفيين على اتفه الاسباب
    2.عدم وجود سقف ادنى للرواتب مع اجحاف بحق الموظف العراقي وابسط مثال الشخص الاجنبي مثلا من الهند او الباكستان او اي بلد اخر ياخذ راتب يكون عادة اظعاف الراتب الذي ياخذه الموظف العراقي والذي يكون عادة بنفس الكفائة والمهارة فضلا عن تعمد الشركات وبغياب المراقبة الحكومية عن جلب الالاف من العامليين الاجانب لوظائف متعددة والتي من الممكن اشغالها بايدي عراقية كفؤة. بحيث وصل الامر الى جلب طباخيين من بلدان مجاورة كانما العقود النفطية في العراق تم العمل بيها لصالح بلدان المنطقة وليس بلدنا العزيز
    3.عدم فهم الشركات الاجنبية (اغلبها وليس اكثرها) لتقاليد وعادات المجتمع العراقي .ويحضرني هنا حادثة اليمة اثرت في نفوس الكثير من الموظفين العراقين والذين يعملون مع شركة ايطالية للنفط في الجنوب .حيث ولمناسبة يوم عاشوراء المجيد طلب الموظفين يوم اجازة لظروف معلومة للكل واتى الرد من شخص اجنبي يشغل منصب مستشار امني في الشركة المذكورة اعلاه(هذا لايهمنا بشي والكل يجب ان يكون حاضرا ولا اذرف دمعة على هذا الموضوع ؟؟؟) مع طريقة كلام تظهر الاستهزاء والاستهانة ومع العلم تم انتقاده من اجانب اخريين على طريقة الرد هذه

    اطلب من اي شخص ان يساعدني ويساهم معي في ايصال فكرة انه يوجد هناك اخوة عراقييون يعملون مع شر كات اجنبية بحاجة الى رعاية حقوقهم الاجتماعية والمالية والعقائدية .ففي البلدان توجد عادة نقابات او مؤسسات حكومية تقوم بدور مراقبة اوضاع العامليين والدفاع عن حقوقهم
    فمن يقوم بالدفاع عن اخوتنا ؟؟؟؟



      الوقت/التاريخ الآن هو الأربعاء سبتمبر 19, 2018 5:39 pm